التصنيفات
منوعات

«موطن ريادة الأعمال» يُطلق برنامجاً لتعزيز التحول الرقمي للمشروعات الصغيرة


أطلق «موطن ريادة الأعمال»، المشروع الوطني التابع لوزارة الاقتصاد، والمصمم لإحداث نقلة في منظومة ريادة الأعمال في دولة الإمارات إلى مستوى جديد ومنافس عالمياً، برنامج ScaleUp Digitize بالشراكة مع شركة هواوي العالمية.

وأفاد بيان صادر أمس، بأن البرنامج يهدف إلى تعزيز الابتكار والتحول الرقمي للمشرعات الناشئة والشركات الصغيرة والمتوسطة في الدولة، وتطوير بنيتها التحتية الرقمية من خلال إتاحة منتجات وخدمات الحوسبة السحابية والتكنولوجيا، بما يسهم في تسريع نموها وتحويلها إلى شركات كبيرة ومليارية قادرة على المنافسة في الأسواق المحلية والعالمية.

ويندرج البرنامج الجديد ضمن مبادرات منصة دعم الشركات السريعة النمو (ScaleUp) التي تعد أحد المسارات الرئيسة الثلاثة لمشروع «موطن ريادة الأعمال».

وتأتي الشراكة في إطار الاهتمام الذي توليه حكومة الإمارات لقطاع ريادة الأعمال باعتباره محركاً رئيساً للتحول في النموذج الاقتصادي الجديد نحو مزيد من الاستدامة والمرونة والاتجاهات المستقبلية القائمة على المعرفة والابتكار والتكنولوجيا والرقمنة.

ودعت وزارة الاقتصاد أصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة إلى التقديم في برنامج «Scale Up Digitize» من خلال موقع «موطن ريادة الأعمال» الإلكتروني.

وأوضحت الوزارة أن معايير التقديم تشمل أن يكون المتقدمون من أصحاب الشركات الصغيرة والمتوسطة القائمة بالفعل، ويعمل بها 10 أشخاص أو أكثر، وتحقق إيرادات أو حصلت على تمويل مرة واحدة على الأقل، فضلاً عن امتلاك الفريق المؤسس الشغف بالتكنولوجيا السحابية المتقدمة وتقنيات الذكاء الاصطناعي، مشيرة إلى أنه سيتم إغلاق التقديم للبرنامج في 20 أغسطس.

وأضافت الوزارة أنه سيتم اختيار 15 شركة صغيرة ومتوسطة من إجمالي الشركات المتقدمة خلال الدورة الأولى للبرنامج.

وذكرت أن كل شركة يتم اختيارها، ستحصل على قسائم تدريب سحابية من «هواوي» تصل قيمتها إلى 60 ألف درهم، إضافة إلى قسيمة «هواوي» السحابية التي يمكن استخدامها في شراء خدمات الحوسبة السحابية من «هواوي» والتخزين السحابي والشبكة السحابية وقاعدة البيانات السحابية، فضلاً عن تدريب عملي على تقنية «Huawei Cloud Technology» وتقنيات الذكاء الاصطناعي.


البرنامج يمنح الشركات المشاركة قسائم تدريبية للحوسبة السحابية بقيمة تصل إلى 60 ألف درهم.

15

شركة صغيرة ومتوسطة سيتم اختيارها للمشاركة في الدورة الأولى من البرنامج.