التصنيفات
منوعات

مركز ابتكار «ديوا» يطلق الدفعة الثانية من برنامج «شباب الطاقة النظيفة»


أطلق مركز الابتكار التابع لهيئة كهرباء ومياه دبي «ديوا»، الدفعة الثانية من برنامج «شباب الطاقة النظيفة»، الذي يستهدف المواهب وقادة الطاقة الشباب من مختلف المجالات لتطوير معارفهم وخبراتهم في مجال الطاقة النظيفة والمتجددة وتعميق معلوماتهم حول ريادة الأعمال.

ويشتمل البرنامج على باقة متنوعة من ورش العمل التدريبية والجلسات التعليمية المبتكرة والزيارات الميدانية بمشاركة نخبة من الأكاديميين والخبراء والمختصين من العديد من المؤسسات والجامعات والشركات الناشئة والمؤسسات المحلية والعالمية.

ويتمحور البرنامج حول مختلف مجالات الطاقة النظيفة ويسلط الضوء على استخدام التقنيات الإحلالية.

واستقطبت الدفعة الثانية من البرنامج، 25 من الخريجين أو ممن يدرسون في المرحلة الجامعية من 13 مؤسسة أكاديمية معتمدة من شتى جامعات دولة الإمارات في 15 مجالاً مختلفاً ومنها الهندسة أو العلوم وغيرها، وتلقت 145 طلب مشاركة.

وقال العضو المنتدب الرئيس التنفيذي للهيئة، سعيد محمد الطاير: «نلتزم بإعداد مهنيين وخبراء مؤهلين في جميع مجالات الطاقة النظيفة ليصبحوا شركاء فاعلين في رسم ملامح مستقبلهم وقادرين على قيادة المرحلة المقبلة من تنفيذ الاستراتيجيات الوطنية، ومنها استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 واستراتيجية الحياد الكربوني 2050 لإمارة دبي لتوفير 100% من القدرة الإنتاجية للطاقة من مصادر الطاقة النظيفة بحلول العام 2050».

وأضاف أن الهيئة، تطلق سلسلة من البرامج المبتكرة المخصصة للشباب لترسيخ ثقافة وممارسات الابتكار في مختلف المجالات والقطاعات الحيوية، وإمدادهم بالمعلومات والمعارف والعلوم والتقنيات اللازمة ومساعدتهم على تطوير حلول مبتكرة تسهم في تعزيز أنظمة الطاقة النظيفة المتجددة وتسريع عجلة الاستدامة وتحول الطاقة.

وأشار الطاير، إلى أن مركز الابتكار وبوصفه منصة عالمية لابتكارات الطاقة المتجددة والنظيفة وشريكاً أساسياً في صياغة مستقبل الطاقة المستدامة على مستوى العالم، فإنه يدعم رؤية القيادة الرشيدة لترسيخ الاستثمار في قدرات الشباب وطاقاتهم وإمكاناتهم الواعدة لتعزيز تنافسية ومكانة الإمارات ودبي بوصفها منصة محفزة للابتكار ووجهة للمبتكرين وحاضنة للمبدعين من جميع أنحاء العالم.