التصنيفات
منوعات

حماس: إسرائيل بدأت التصعيد على غزة وستدفع الثمن


قالت حركة المقاومة الإسلامية «حماس» اليوم الجمعة إن إسرائيل «بدأت التصعيد والعدوان على قطاع غزة وستدفع الثمن» على ذلك.

وحمل الناطق باسم الحركة حازم قاسم في تصريحات للصحفيين في غزة، إسرائيل «مسؤولية ما ترتكبه من جرائم» بعد أن شنت سلسلة غارات جوية على مناطق متفرقة من القطاع.

وذكر قاسم أن «أجنحة المقاومة بكل أذرعها العسكرية وفصائلها موحدة في صد العدوان الإسرائيلي وستدافع عن قطاع غزة بكل ما تملك وستوازن الردع».

يأتي ذلك فيما أفادت مصادر فلسطينية بإصابة عدد من الفلسطينيين بجروح جراء شن الجيش الإسرائيلي اليوم سلسلة غارات على قطاع غزة.

وأعلنت وزارة الصحة في غزة في بيان مقتضب، عن إصابة عدد من الأشخاص جراء قصف إسرائيلي في خان يونس جنوب قطاع غزة.

وتحدث شهود عن إصابات جراء استهداف شقة سكنية في مدينة غزة، في وقت توالي فيه سماع دوي أصوات انفجارات في مناطق مختلفة من القطاع.

من جهتها ذكرت وسائل إعلام عبرية أن الجيش الإسرائيلي أطلق عملية عسكرية تحت اسم «الفجر الصادق» ضد أهداف لحركة الجهاد الاسلامي في قطاع غزة.

وكان الجيش الإسرائيلي أعلن منذ أربعة أيام استنفار قواته على «جبهة غزة» ورفع حالة التأهب على طول الشريط الحدودي وقرب المستوطنات المحاذية تحسبا لهجمات قد تنفذها حركة الجهاد ردا على اعتقال أحد قادتها بعد إصابته بجروح في الضفة الغربية يوم الاثنين الماضي.