التصنيفات
منوعات

بحضور محافظ العاصمة.. افتتاح مهرجان الإمام الحسين الفني الـ 23 للفنان عباس الموسوي في العاصمة


افتتح رئيس الأوقاف الجعفرية سعادة السيد يوسف بن صالح الصالح بمعية محافظ العاصمة معالي الشيخ راشد بن عبدالرحمن آل خليفة مهرجان الإمام الحسين الفني للفنان التشكيلي عباس الموسوي في نسخته الثالثة والعشرين والذي يقام في العاصمة المنامة في شارع الإمام الحسين (ع) بالقرب من مأتم العجم الكبير برعاية إدارة الأوقاف الجعفرية، وذلك بحضور سعادة العميد ابراهيم سيف النجران مدير عام مديرية شرطة محافظة العاصمة وأعضاء مجلس الأوقاف الجعفرية ومدير الإدارة وعدد من الشخصيات والفنانين والجمهور.
ورحب رئيس الأوقاف الجعفرية السيد يوسف بن صالح الصالح والمدير التنفيذي لمهرجان الإمام الحسين الفني رضوان الموسوي بزيارة محافظ العاصمة لهذا المشروع الفني الذي يقام تحت شعار « الحسين رمز الإنسانية»، مؤكدين أنّ هذه الزيارة تعكس الحرص الذي يوليه معاليه للوقوف على مختلف مظاهر إحياء هذه المناسبة والتي تأتي في إطار الجولة السنوية للمآتم ومسار مواكب العزاء في منطقة المنامة خلال موسم عاشوراء.
واستعرض السيد رضوان الموسوي وعضو اللجنة المنظمة المهندس مهدي الجلاوي مراحل تطور المهرجان وما تضمنه من فعاليات متميزة عبر سنواته الطويلة، منوهين بأنّ المهرجان استطاع على مدى عقدين كاملين أن يؤسس لمساحات واسعة ومشرقة من العمل الحسيني، واستطاع أن يعبر عن الرسالة الحسينية الخالدة من خلال مختلف فنون الإبداع، وشكل مظلة فريدة من نوعها للتعبير الحر بالألوان وبالكلمة والصورة عن الأهداف والمضامين السامية التي حملتها نهضة الإمام الحسين (ع) فأضحت تلك المبادئ نموذجاً على مدى الزمن، واستطعنا من خلال هذا المهرجان أن نؤكد الأبعاد الإنسانية والحضارية والقيم الكبيرة التي حملتها عاشوراء.
وصرح مؤسس المهرجان الفنان عباس الموسوي في تصريح بهذه المناسبة قائلاً:» كانت وما زالت أهداف عاشوراء المستمدة من التاريخ العظيم لمسيرة الإمام الحسين (ع) تقدم رسالتها النبيلة وفي طيّاتها قيم التسامح والتعايش والسلام والعدالة والتضامن والوحدة وصيانة المجتمع من الانقسام والفرقة، من أجل عزة ورفعة وسؤدد الأمة، وفي بحريننا.. كان ذلك موروثاً متجذرًا من الإخاء والتعددية والمحبة، فقبل أي عمل.. كانت عاشوراء الإمام الحسين (ع) مترسخة فكراً واعتقاداً في وجدان المحبين، فاندمج هذا الفكر والوعي مع الإبداع والتنفيذ، لتضحى العاصمة مناراً حسينياً مشعاً قائماً على التنوع والتميّز في إحياء الذكرى الخالدة».
من جهته أكد رئيس الأوقاف الجعفرية سعادة السيد يوسف الصالح بأنّ إدارة الأوقاف الجعفرية تفخر برعاية هذا المهرجان في الذكرى الثالثة والعشرين لانطلاقته، ونحن نحرص على الشراكة الفاعلة مع المجتمع، وخصوصاً في موسم عاشوراء الإمام الحسين (ع)، فالجميع يريد أن يشارك ويعبر ويساهم في إنجاح هذه المراسم الخالدة»، معبراً عن شكره لمحافظ العاصمة على حضورهم الدائم والمستمر، كما تمنى التوفيق والسداد للفنان عباس الموسوي والقائمين على المهرجان.
ثم قام محافظ العاصمة معالي الشيخ راشد بن عبدالرحمن آل خليفة ورئيس الأوقاف الجعفرية سعادة السيد يوسف بن صالح الصالح بمعية الحضور بتفقد المهرجان الذي اشتمل على أعمال فنية ومعرض مصور وعمل فني للفنان عباس الموسوي يجسد مراحل مأساة الطفل المغربي ريان الذي سقط في أحد البئر، واستعرض مدير إدارة الأوقاف الجعفرية المهندس السيد محمد جعفر الحسيني مشروع بناء جامع ومساجد مدينة سلمان التابعة لإشراف الإدارة، و التي من المقرر البدء في تنفيذها قريباً، كما يتضمن المهرجان المرسم الحر للفنانين وآخر للأطفال.
وبهذه المناسبة أكد المشرف العام للمهرجان السيد رضوان الموسوي : هكذا جاءت الفكرة.. ملتقىً للثقافة والفن، تأصيلاً لمسيرة سيد الشهداء (ع)، من الرسم واللوحة وفنون الخط وريشة الفنان.. إلى الصورة الفوتوغرافية والسينمائية والشعر والأدب.. كل ذلك بأسلوبٍ مشوّقٍ يستوعب العقول والأذهان لمختلف الفئات. بكل تلك الوسائل.. نقل مهرجان الإمام الحسين ع» الفني بالعاصمة المنامة، رسالة عاشوراء وقيمها السامية».