التصنيفات
منوعات

باعة رطب في سوق دمستان يشكون مزاحمة الآسيويين لهم في أرزاقهم


شكى عدد من باعة «الرطب» بسوق دمستان من مزاحمة الآسيويين لهم في أرزاقهم الذين ينتشرون بشكل كبير في محيط المنطقة، في ظاهرة اكدوا انها جديدة ولم تكن موجودة قبل سنوات.

ورصدت «الأيام» انتشار اكثر من 10 باعة آسيويين للرطب في منطقة دمستان، يبيعون انواع مختلفة من الرطب وبعض الامور الاخرى، مقابل بحرينيين اثنين فقط.

من جانبه اكد بائع الرطب أحمد جواد ان نسبة تضرر الباعة يصل الى أكثر من 70% حيث ان البحرينيين اصبحوا أقلية، وصار اغلب الباعة من الاجانب واصحاب «الفري فيزا» او «الفيزا المرنة»، مستدركا: الا ان بعض البحرينيين -وهم قلة- لايزالون يفضلون الشراء من البحرينيين بشكل مباشر، مطالبا بمزيد من الرقابة على الباعة الاجانب الجائلين.

من جانبه أكد الشاب علي الدمستاني «بائع رطب» ان المبيعات لاتزال جيدة، ولكن الاجانب باتوا يمارسون العمل وقد يكتسحونه مستقبلا دون حسيب أو رقيب.

يذكر بأن القانون يحظر ممارسة غير البحريني للبيع عبر «الفرشات» حيث ان البلدية لاتصرح بالعمل في هذا النوع من الاعمال الا للبحرينيين فقط، مايؤكد الحاجة لمزيد من الرقابة على الباعة الجائلين الاجانب غير النظاميين.