التصنيفات
منوعات

«أدنوك للحفر» تحصل على عقدين بقيمة تتجاوز 12.6 مليار درهم


أعلنت شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك)، عن ترسية عقدين تتجاوز قيمتهما الإجمالية 12.6 مليار درهم إماراتي (3.4 مليارات دولار أميركي)، من خلال شركة «أدنوك البحرية»، على شركة «أدنوك للحفر»، وذلك لاستئجار ثماني منصات حفر.

وسيدعم هذان العقدان البالغة قيمتهما على التوالي 5.6 مليارات درهم (1.5 مليار دولار) وسبعة مليارات درهم (1.9 مليار دولار)، بهدف زيادة السعة الإنتاجية لأدنوك من النفط الخام إلى خمسة ملايين برميل يومياً بحلول عام 2030 وتحقيق الاكتفاء الذاتي لدولة الإمارات من الغاز.

ومن خلال هذين العقدين اللذين تبلغ مدتهما 15 عاماً، سيسهم أسطول الحفر المتطور التابع لشركة «أدنوك للحفر» في تمكين مجموعة «أدنوك» وشركائها الاستراتيجيين الدوليين من الاستغلال الأمثل لموارد النفط والغاز البحرية في أبوظبي، ما يخلق قيمة كبيرة لدولة الإمارات و«أدنوك» وشركائها.

وستتم إعادة توجيه أكثر من 80% من قيمة العقدين إلى الاقتصاد المحلي من خلال برنامج «أدنوك» لتعزيز القيمة المحلية المضافة، ما يدعم النمو والتنويع الاقتصادي في دولة الإمارات.

وقال وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لأدنوك ومجموعة شركاتها، الدكتور سلطان بن أحمد الجابر: «تماشياً مع توجيهات القيادة الرشيدة وضمن جهود (أدنوك) لتنفيذ استراتيجيتها الطموحة 2030 للنمو الذكي، يأتي هذا الاستثمار الضخم للمشاركة في توسيع عمليات المجموعة في مجال الحفر لتسريع النمو وتعزيز القيمة والاستغلال المسؤول للموارد الهيدروكربونية في دولة الإمارات لتلبية الطلب المتزايد على الطاقة ودعم مسيرة النمو الاقتصادي المستدام. ويشكل أسطول أدنوك للحفر المتطور وقدراتها الرائدة ممكّناً أساسياً ضمن خطط (أدنوك) لترسيخ مكانتها مورداً رائداً وموثوقاً للطاقة منخفضة الكلفة والانبعاثات».

وسيتم استئجار منصات الحفر وفريق التشغيل والمعدات لدعم عمليات الحفر في حقول شركة «أدنوك البحرية» التي يبلغ إنتاجها نحو نصف السعة الإنتاجية لأدنوك.